المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هيئة المهندسين تنظم مؤتمرات السلامة في تصميم المباني في الرياض وجدة


ELEGANT
14-10-2015, 12:26
http://www.sra7h.com/wp-content/uploads/%D9%87%D8%A7%D9%84%D9%8A2.jpg

الرياض 01 محرم 1437 هـ الموافق 14 أكتوبر 2015 م واس
تنظم الهيئة السعودية للمهندسين مؤتمر "السلامة في تصميم المباني" في الرياض وجدة وذلك خلال الفترة من 19 الى 21 أكتوبر 2015م، بمشاركة فريق من الخبراء الإقليميين لتناول معايير السلامة لمناقشة ازدياد الحرائق الإقليمية ولرفع الوعي بالسلامة.
وينظم المؤتمر للسنة الثالثة على التوالي كجزء من الحملة الإقليمية للمؤتمرات بعنوان "السلامة في تصميم المباني" التي تعمل على تسهيل الحوار بين مهني البناء لحلول السلامة من الحرائق التي تم تبنيها باستمرار من خلال تنمية البنية التحتية الطموحة في دول مجلس التعاون الخليجي.
وسيناقش المؤتمر معايير وممارسات السلامة من الحرائق في البيئة العمرانية، حيث يشارك فيه المهندسون المعماريون، خبراء الوقاية من الحرائق، خبراء الفحص وإدارات التخطيط الحكومي، لمناقشة معايير الصناعة، وتوفير منبر للاتجاهات السائدة والتنمية في السباق من أجل تحسين السلامة العامة ومكافحة الحرائق.
كما سيقوم مهندسي الوقاية من الحرائق بعرض اكتشافاتهم الخاصة بمعايير وحلول سلامة السوق لتحسين العقبات، مع التركيز على مرافق الرعاية الصحية، كما سيقدم الخبراء استراتيجيات للخروج فريدة من نوعها للمرضى طريحي الفراش التي تعتمد على موظفين مدربين وتوظيف ذكي لأنظمة الحفاظ على سلامة الأرواح في المباني مثل إنذار الحرائق وأنظمة حالات الكشف.
وسيناقش أيضا في المؤتمر ملامح السلامة من الحرائق التي يمكن أن تتعارض مع عمليات البناء العادية في المستشفيات، والجوانب الهامة في تصميم وتركيب أنظمة إنذار الحرائق، إلى جانب التركيز على التعرف على إنذار الحريق واختيار أماكن الخروج في محطات مترو الأنفاق، كما يعرض ضمن جلسات المؤتمر التنفيذ العملي لتقنيات تصميم السلامة من الحرائق، ودمج أنظمة الأمن والسلامة في المباني، واختيار الزجاج المناسب للواجهات وشهادة مطابقة المواد والأنظمة.
ويأتي المؤتمر نظرا لأهمية متطلبات السوق للمناقشات المتعلقة بالسلامة، إضافة إلى ضمان أن المباني في المملكة العربية السعودية تطبق قوانين السلامة التي وضعتها الحكومة السعودية، رغبة في خلق وعي مستمر بتدابير السلامة التي تحمي الأرواح في مجال البناء والتشييد. من خلال مشاركين من المختصين السعوديين من القطاعين الحكومي والخاص، إلى جانب الخبراء الدوليين.